أخبار

المطالب قوبلت بالرفض من قبل قيادات وقطاعات الجيش العاملة بمخيم الركبان

اجرى راكان الخضير القائد السابق لجيش احرار العضائر تواصلات عديدة خلال الاشهر الفائتة مع قيادات جيش احرار العشائر العاملة بمخيم الركبان في محاولة من جانبه لإعادة تسلم الجيش

فيما قوبلت تلك المطالب بالرفض من قبل الجيش مصدرين البيان التالي : نحن جيش احرار العشائر في مخيم الركبان منذ اتفاقية تسليم الجنوب بتاريخ 2018/6/25 أعلن المدعو راكان الخضير تخليه عن عناصر الجيش في المخيم والتوقف عن تقديم الدعم، وطلب من قيادة الجيش بيع الأسلحة والتفريط بمن تبقى بعناصر الجيش القائمين على حماية وأمن ورفض تقديم الدعم والمساعدة لنا ولكننا رفضنا ذلك واعلنا استمرار عملنا بحماية و خدمة اهلنا في مخيم الركبان المخيم بطلب من جهاز الاستخبارات العسكرية الأردنية واننا اليوم نرفض رفض تاماً ان يكون راكان الخضير المسؤول عن قيادة الجيش او ممثله

الجدير بالذكر بأن راكان الخضير حصل على الجنسية الاردنية ويقيم بالاردن حالياً وتود #البادية_24 ان تنوه بأن جيش احرار العشائر تندرج مسؤولياته بحماية امن وحدود الاردن دون تقديمه لإي من المساعدات لقاطني مخيم الركبان بل على العكس شارك الجيش بحصار المخيم ومنع حالآت حرجة عديدة من الدخول بأتجاه الاراضي الاردنية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق