أخباراقتصاد

الاعتقالات طالت نحو 40 مسؤول وعامل بتهم نهب وسرقة وإختلاس !

افادت مصادر خاصة لـ البادية 24 بشن فرع الامن العسكري بمدينة حمص سلسلة من العمليات الاعتقال طالت عمال ومسؤولين لدى الشركة العامة للفوسفات والمناجم بحمص وخنيفيس والصوانة بتهم نهب وسرقة

واضافت المصادر بأن سلسلة الاعتقالات جرت بعد اعتقال احد المسؤولين وهو محمد المختار رئيس ورشة البلدورزات بسبب تقرير من احد عناصر فرع الامن العسكري بحمص نتيجة سرقته بالاشتراك مع مجموعة من العمال والمسؤولين لدى مناجم فوسفات الشرقية ” خنيفيس والصوانة ” وبالتعاون مع مسؤولين لدى الشركة العامة للمناجم والفوسفات بحمص لمحركات وقطع منذ تاريخ 2015 من الصوانة وخنيفيس تم إخفائها عن طريق تسجيلها كمسروقة بعد استعادة قوات النظام السيطرة على المنطقة من يد تنظيم داعش ليتم ادخالها و بيعها بأسعار عالية على انها قطع جديدة عن طريق وسطاء ” لجان مشتريات ” للشركة العامة للفوسفات والمناجم بحمص

واعقب عملية التحقيق مع محمد المختار شن دوريات الامن العسكري حملات اعتقال طالت جميع المتورطين بسرقة محركات ومعدات المناجم حيث تم العثور على مبالغ مالية ضخمة وذهب لدى شوقي مخول والذي يشغل منصب مدير عام الصوانة و غسان خليل مدير عام سابق لدى الشركة العامة للفوسفات والمناجم بحمص بالمقابل تم العثور على آلات مسروقة ضمن منزل راكان عشيرة والذي يشغل منصب مدير عام خنيفيس

فيما حصلت البادية 24 على قوائم بأسماء عدد من الموظفين ممن جرى اعتقالهم من قبل فرع الامن العسكري وهم
محمد المختار : رئيس ورشة البلدوزرات
غسان خليل : مدير عام سابق لدى الشركة العامة للفوسفات والمناجم بحمص
اسامة العلي : مدير عام سابق
راكان عشيرة : مدير عام خنيفيس
تيسير القاسم : مدير عام خنيفيس السابق
شوقي مخول : مدير عام الصوانة
فريد خزعل و محمد عشاير : رؤساء لجان في الصوانة وخنيفيس
صبري المفرج
غالب نصر
سعيد الزعبي
احمد منصور
عبدالكريم شباك
بسمة حمود
فادي الكنج
علي رعد
حميد الساطي
مصطفى القرم : توفي جراء الاعتقال

شوقي مخول مدير عام الصوانة واحد المعتقلين

شوقي مخول : مدير عام الصوانة واحد المعتقلين

فادي الكنج : احد المعتقلين ويعرف بتشبيحه للنظام وتزويده للافرع الامنية بتقارير كيدية عن العمال وتلفيق تهم التعامل مع تنظيم داعش

فيما اضافت المصادر لـ البادية 24 بأن الناجي الوحيد من المطلوبين هو فادي الزهوري المدير التجاري السابق والذي تم تعيينه بمنصب مدير مالي لدى الشركة العامة للمناجم والفوسفات بحمص نتيجة دعمه من قبل مسؤولين لدى النظام السوري

الجدير بالذكر بأنه ونتيجة وفاة مصطفى القرم جراء الاعتقال تم تخفيف حدة القضية ونقل الملف من ادارة الامن العسكري بحمص للقضاء بعد عزل جميع المسؤولين القائمين على رأس عملهم لدى الشركة العامة للفوسفات والمناجم من مناصبهم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق